يوم الثلج *now day$* البارت6

7jlyKs

بقلم : HeeSerina

انزلت لولي المظلة وعانقت لي توك و دموعها كانت مثل المطر

لولى : ارجوك لا تقل انك وحيد مرة اخرى سوف تجرح قلبي اكثر

لي توك اصابته الصدمة توقف عن البكاء و كان منصدماً جداً بعدها وقفت لولي و كانت لاتزال تبكي مسحت دموعه و اعطته المظلة و

مشت الى الامام  ولي توك مازال منصدم و لكن فجأه وهي تمشي  وقعت على الارض

تفاجئ لي توك  : يا الهي ما بك ….

اتي اليها مسرعاً و اصبح يهزها و يقول لها لولي …. لولي استيقظي ما بك …. حملها و لم يكن يعرف الى اين سيذهب اليها

لم يعرف اين مكان منزلها ولا مكان المستشفى حملها و اخدها الى منزله

وعندما وصل الى المنزل وضعها على فراشه و جلب الماء و اصبح يضع على رأسها كمادات المخففة للحرارة لأن حرارتها كانت مرتفعة جداً

وفي هذه الاثناء بينما كان يضع الكمادات  انتبه لي توك على جمال وجه لولي و اخيراً عينيها االكبيرتين الجميلتين

و انفها الصغير و فمها الذي يشبه حبة الفراولة  في البداية لي توك انصدم و لم يحدق الا بعينيها الجميلتين

ليتوك لنفسه : يا الهي  اين كان يختبئ هذا الجمال انها كلأميرة النائمة

بعد ربع ساعة لي توك اصبح متعباً كثيراً ذهب و استلقى على الاريكة وغط في نوم عميق

و في الصباح الباكر استيقظت لولي ولم تكن تعرف اين هي …. و ماذا حصل ؟؟ و لماذا هي هنا

عندما نظرت الى لي توك تذكرت الليلة الماضية و تذكرت انها عانقته ومسحت دموعه

ابتسمت ابتسامة خجلةً و احمر وجهها و قامت ووضعت عليه غطائها و ذهبت الى منزلها

عندما استيقظ لي توك لم يجد لولي  قام و بدل ملابسه و اكل و كان لم يستطع ان يفكر الا بالذي حصل معه اليلة الماضية

عندما انتهى من الفطور  فكر بأن يذهب الى الحديقة لأنه كان يوم عطلة و هو في الحديقة كان يتمشى ومازال يفكر بالليلة الماضية

ليتوك لنفسه : لماذا فعلت ذلك؟؟هل هي معجبة بي  لقد كانت تبكي عانقتني وقالت لي لا تقل انك وحيد اخخخخخخخ عقلي مشوش

كثيراًولكنها جميلة جداً  و اصبح يبتسم لوحده و في هذه الاثناء بالصدفة اصطدم لي توك بدراجة من خلفة

لي توك : ااااااااااااااخ” و سمع صوتاً من وراءه “

….: اوه اسفة اسفة سيدي هل انت  (صمتت الفتاة للحظة)…….. بخير

لي توك و هو ينظر الى الجرح في قدمه : نعم لا بأس

ونظر لها و اذ بلولي امامه …… قال لها :لولي هذه انتي

لقد كانت على وجهها ملامح الخجل والصدمة احمر وجهها

لولى  بصوت مرتبك : اه انا ……. انا اسفة س..سوف اذهب الآن اسفة لأنني صدمتك اتمنى ان تكون بخير

ليتوك :لا لم تزعجيني لكنني فقط اريد ان اقول ….. شكراً لك بشأن البارحة

لولي : لا…لا داعي لشكري انا لم افعل شيء على العكس انا التي يجب ان اشكرك

ليتوك بخجل وهو يضع يده وراء رأسه : العفو

بعدها اكملت لولي طريقها ولي توك ذهب الى المنزل وكان يشعر بالسعادة لأنه رأها

بعد مضي يومين  لي توك اصبح صديق لولي أكتشف انها حقاً فتاة مرحة و طيبة القلب تحب مساعدة الناس و مجتهدة بكل شيء

بعد انتهاء الدوام المدرسي ذهب لي توك مع لولي الى الحديقة

لولي: تفضل هذا عصيرك

لي توك :اهاشكرااااا

و جلست بجانبه  بعد لحظات  كان لي توك يشرب العصير ببطئ و كان يفكر و يفكر توقف لي توك عن شرب العصير وضعه من يده بقوة

ليتوك  : لولي اريد ان اسألكي سؤالاً لأنني لم اعد احتمل

نظرت لولي له بتعجب وهي ترشف رشفة من العصير

لولى : نعم تفضل

لي توك : لماذا عانقتيني قبل 3 ايام  ولقد كنتي تبكين هذا دليلاً على انكي كنتي تلاحقينني و استمعتي لحديثي مع امي

ورأيتي دموعي هل……هل انتي معجبة بي؟؟

لولي توقفت عن شرب العصيرة نظرت الى الاسفل ترسمت على وجهها ملامح الحزن

لولى بحزن : نعم … نعم ليتوك انا معجبة بك اعرف انك لن تهتم لأعترافي الآن لأنني مجرد صديقة عادية بالنسبة لك ولكنني منذ اللحظة

التي رأيتك فيها و انا معجبة بك و حبي لك يزداد يوماً بعد يوم  ولكنني من نوع الفتيات التي تخبئ مشاعرها ولا تظهرها لاحد.. لا اريد ان

اعترف لك بمشاعري فتقول لي انك لا تبادلني في نفس المشاعر

وقف لي توك و اتى امامها و رفع رأسها اليه

ليتوك :ولكن من قال لكي انني لا اهتم ؟؟ لأكن صريحاً معكي  عندما رأيتكي في البداية اعتقدت انكي فتاة متعجرفة و لكن عندما

صادقتكي الآن لقد رأيت انكي فتاة رائعة وأدركت انني اسئت الظن بكي و اريد ان اخبركي شيئاً  انا ايضاً معجباً بكي

نظرت لولي الى ليتوك بصدمة لولى : ماذا ؟؟

ليتوك : نعم انا معجب بكي انكي فتاة جميلة  و ايضاً لا يكفي الجمال فحسب انكي فتاة طيبة القلب ايضاً

نظرت لولي الى لي توك بسعادة و كانت عيونها تلمع و لم تقل شيء

ليتوك بأبتسامه خجله : الآن اريد ان اذهب الى المنزل اراكي غداً حسناً 

و مشت لولي و ملامح الصدمة و الفرح على وجهها وفي اليوم التالي و بعد انتهاء الدوام المدرسي

بينما كانوا يسيرون للذهاب الى المنزل فجـأه  توقف لي توك  تعجبت لولي 

لولى بأستغراب: ليتوك … مابك ؟؟ لماذا توقفت ؟؟ 

ليتوك: لولي اريد ان اخبرك شيئاً …. انا … انا احبك

لولى : م ماذا ؟؟

ليتوك : لا تمر لحظة الا و انا افكر بك  حتى انني حلمت بك ليلة البارحة . ادركت انني احبك كثيراً ..هل … هل تبادلينني نفس المشاعر

لولي احمر وجهها و قالت :ولكن ماذا تقول انني

 مسك ليتوك يداها و قال  : هل تبادلينني نفس المشاعر ام ماذا ؟؟ 

انزلت لولي رأسها و بأبتسامة على وجهها  قالت : نعم ابادلك نفس المشاعر .

  لي توك: يااااااا اكاد اطير من الفرحة اذاً سوف اصبح حبيبك عااااااااااااااا سوف يكون لدي حبيبة 

لولي احمر وجهها خجلاً و اصبحت تضحك و فجأه عانقها لي توك من شدة الفرح .و بعد دقائق عاد كل منهم الى منزله و السعادة كانت

تنبع منهم  وفي الليل بينما كان ليتوك يدرس احس بالجوع الشديد  قرر بأن يذهب و يتعشى في المطعم  عند وصوله جلس

في الطاولة و طلب الطعام … وبعدمرور نصف ساع و بينما كان يقرأ المجلة وصل الطلب واخيراً

النادلة : تفضل تفضل سيدي طعامك و نحن اسفون على التأخير

لي توك : اها لا ………….. مشكلة … لولييييييييييييييييى انتي هنا

لولى : ااااااخ انني متنكرة كيف عرفت انني لولي هههه 

ليتوك : ماهذا التنكر هههه.. ولكن لماذا انتي هنا ؟؟

تنهد ت لولي بملل وقالت : انا اعمل هنا لم اكن اريدك ان تعرف انني نادلة في مطعم

ليتوك : اذاً انتي هي الفتاة التي تأخرت في توصيل الطلبية الي اول يوم و قد كنتي مبللة بالماء هههههه 

لولي : تشششه لا تستهزء بي تناول طعامك الان  وجبة سعيدة

و بينما كان لي توك يتناول طعامه و يراقب لولي  لقد احس انها متعبة جداً من عملها فقد كان المطعم مزدحم كثيراً

انتهى لي توك من تناول طعامه و قام و غسل اطباقه

لولي : ولكن ماذا تفعل 

لي توك : سوف اساعدكي  انت يتبدين متعبة جداً سوف اساعدكي

و بعد مرور ساعتين و قد حان موعد تسكير المطعم فجأه لي توك سمع صوت صراخ من غرفة رئيس المطعم

تعجب لي توك و اقترب من الباب فسمع رئيس المطعم يقول : ما هذاااااا ؟؟ من هو هذا الشاب هاه كيف تسمحين له بمساعدتكي هل

سيطلب مني المال الآن اخرجي الآن لم اعد اريدك ان تعملي هنا انتي مطرروووودة 

لولي : ولكن ابي ارجوك ارجوك ليس لي مكان لأنام فيه سوى هذا المكان كيف سوف تطردني هل يرضيك ان انام بالشارع 

والدها:  نعم يرضيني لأنني قد اكتفيت منك اذهبي

و فتح الباب و رماها و رمى اغراضها على الارض و اغلق الباب بقوة 

لي توك  : لولي لولي هل انتي بخير

لولي و بوجه قلق : هاااااااااه انت هنا اتمنى ان لا تكون سمعت شيء

لي توك : سوف اضرب هذا ال….. اخخخ انا اسف من هذا لولي ؟؟ والدكي

وقفت لولي و حملت اغراضها وقالت : لا لا ليس والدي انه عم امي  انني اسكن عنده منذ سنين  ولكن يبدو انه قد اكتفى مني الآن

ليتوك : عم امك ؟؟ ولماذا لا تسكنين عند والديكي فحسب 

تنهدت لولي بحزن ودمعت عيناها و قالت : والداي … انا لم اراهم منذ 12 سنةامي قد انفصلت عن ابي  و تركتني منذ ان كان عمري 5

سنين عند عمها ؟ لانها لا تمتلك المال الكافي للأعتنااء بي و سافرت

بدت على لي توك ملامح الحزن على لولي وقال لها : اذاً الآن تنامين و تدرسين وتفعلين كل الاشياء بالمطعم هذا 

هزت لولي رأسها و قالت :نعم

اقترب لي توك منها و حمل اغراضها و قال لها : ابتدائاً من اليوم ستنامين في بيتي 

لولي  : ماذا ؟!

ليتوك : نعم  ان بيت عمي كبير لديه3 غرف  و انا استعمل واحدة فقط  انتي يمكنكي اخذ الأخرى ( مسك يدها وقال لها هيا بنا )

لولى :  ولكن ليتوك انتظر انا 

ليتوك : هشششش اسكتي لن ادعكي تنامين بالشارع 

وصلوا الى المنزل . فتح لي توك الباب و قال : مرحباً بكي في منزلكي الجديد .تعالي لأريكي غرفتكي  ان هذه اكبر غرفة في المنزل 

يمكنكي فعل اي شيء بها … تصرفي و كأنكي في منزلك حسناً

لولى : عمك سوف ينزعج مني دعني اذهب ارجوك

لي توك  : أولاً عمي طيب القلب كثيراً و دائماً كان يخبرني ان اجلب اصدقائي الى منزله ثانياً هو مسافراً الأن و انا لوحدي في

المنزل…المهم الأن تصرفي كما يحلو لكي

ابتسمت لولي و دمعت عيناها فرحاً و عانقت لي توك وقالت له شكراً اشكرك من كل قلبي

لي توك نظر اليها و قبلها من رأسها و قال لها : اذهبي و بدلي ملابسكي الآن و نامي تصبيحن على خير

و ذهب كل منهما الى غرفهن و ناموا في اليوم الثاني استيقظت لولي في الساعة 9 صباحاً على صوت لي توك 

لى توك : لولي  ايتها الفتاة الناعسة استيقظي الآن هيا 

لولي: اها حسناً حسناً .

قامت و جلست على الفراش تفرك عينيها و تقول صباح الخير 

اتي لي توك اليها وجلس مقابها و قبل رأسها و قال لها :ان هذا اجمل صباح في حياتي لانني اتصبح بهذا الوجه الملائكي

انزلت لولي رأسها خجلاً و ابتسمت ابتسامة خفيفة

 لي توك ( وقد قرص خدي لولي ) : يا الهي هذه الفتاة الكيوتا تخجل و يحمر وجهها بسرعة ههههه اذهبي ألأن واغتسلي لقد جهزت الفطور 

و بينما كانوا يأكلون قال لي توك : لقد جهزت مفاجأة لكي اليوم انا سأذهب الأن و انتي عند الساعة 12 ظهراً تعالي على االحديقة التي

بجانب مدينة الالعاب حسناً

لولى بأستغراب : اممم حسناً 

و في الساعة 12 ظهراً جهزت لولي نفسها و لبست اجمل ما لديها حسب طلب ليتوك و ذهبت الى الحديقة جلست لولي تنتظر

و بعد 10 دقائق فجأه رأت احد يغطي عينيها و سمعت صوت

لي توك : لولي لا تفتحي عينيكي فقط اتبعي خطواتي حسناً

ومشت لولي مع ليتوك قليلاً و فجأه قال لها افتحي عينيكي الآن

وفجأه رأت نفسها في مدينة الألعاب  عانقها ليتوك من الخلف و قال لها  اليوم سيكون موعدنا الأول هنا في مدينة الألعاب اليوم سوف

نمرح كثيرأً لقد خططت لاشياء كثيرة 

لولى بسعاده :حسنااااا هيا بنا لنمرح 

مسك ليتوك يدها و ذهبوا الى اللعب ذهبا الى المرجوحة الكبيرة  و قطار الموت ومدينة الرعب ولولي تستمر بالضحك على ليتوك لأنه

كان خائفاً من جميع الألعاب و كان يستمر في الصراخ و هي كانت تضحك عليه ….. وعندما انتهوا من اللعب … جاء دور لعبة الثنائي لقد

كانت مثل بطة بالبحيرة يجلس فيها ثنائي و يأخذوا جولة وعندما جلسوا 

ليتوك : ان هذه اجمل لعبة العبها معكي صحيح 

لولي بخجل :اه نعم صحيح

. نظروا الى بعضهماو بدأ لي توك بالأقتراب من وجه لولي اما عن لولي ارتبكت و احمر وجهها

توقف لي توك والمسافة بين وجهيهما ليست بعيدة كثيراً وقرصها من انفها

ليتوك: ولكن لماذا وجهكي احمر لهذه الدرجة

لولي :ما ….ماذا 

ابتعد ليتوك عنها و قال : وجهك احمر

لولى  : اها نعم انا فقط اشعر بالحر

ليتوك :  لكن الجو بارد هههه 

لولى : عاااا اريد ان انزل ان هذه اللعبة مملة

ليتوك:  ههه و حسناً 

بعد ان نزلوا ذهبوا الى السوق و اشتروا قمصان للثنائي وتغدا في مطعم جميل جداً و كانت لولي سعيدة جداً

وفي الساعة 6 ذهب ليتوك و اشترى البوشار و العصير 

ليتوك :لولي لننطلق 

لولى :  الى اين

ليتوك:  الى السينما

وذهبوا الى السينما وشاهدوا فلم رومنسي و ليتوك كان يمسك بيد لولي بأحكام طوال فترة المشاهدة بعد انتهاء الفلم

عندما اصبحت الساعة 8 مساءاً كان قد انتهى المواعد الرائع

قرر ليتوك بأن يختمه بالذهاب الى الحديقة الهادئة بجانب منزله وفي الحديقة بينما كان ليتوك يهز لولي بالارجوحة 

لولي : ليتوك هل لك ان تذهب و تشتري لي الماء ارجوك 

ليتوك : اها حسناً انتظريني هنا لا تهربي هههه

ولكن الغريب ان وجه لولي كان شاحباً جداً و اصفر  تعجب ليتوك و ذهب ليجلب الماء و عندما عاد الى الحديقة كانت المفاجئة

التكمله فى البارت السابع والاخير ^_^

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s